ما هو الفرق بين بيان المهمة والرؤية في المنظمة؟


الرؤية التنظيمية وبيان الرسالة هما العنصران الرئيسيان لإدارة الأعمال وتشغيلها. تحدد الرؤية التنظيمية وبيان المهمة معًا أهداف المجموعة وتوجه الحركة الكلية للمنظمة بالإضافة إلى قراراتها العامة.


العديد من العناصر بين الاثنين متشابهة جدًا وقد يتم الخلط بينها وبين بعضها البعض في كثير من الحالات. ومع ذلك، يمكن إجراء اختلافات دقيقة بين بيان المهمة والرؤية التنظيمية. في هذه المقالة، سوف ندرس هذه الاختلافات.


الاختلافات بين بيان المهمة والرؤية التنظيمية:

تركز الرؤية التنظيمية على مستقبل وأهداف المنظمة. وفي الوقت نفسه، يركز بيان المهمة بشكل أكبر على الحاضر وما تفعله المنظمة. على الرغم من أن العديد من الشركات قد تقوم بالتبديل بين الاثنين، فإن وجود كليهما مهم لبقاء المجموعة، لأن وجود هدف ومعنى ضروري لنمو المجموعة. بمعنى آخر، بيان المهمة غير فعال دون وجود رؤية تنظيمية، والعكس صحيح.  


بيان المهمة يوجه المنظمة بالفعل. جميع أنشطة المنظمة، التي هي في الواقع جوهر المنظمة، تشمل النتائج وتضمن بقاء المنظمة مدرجة في بيان المهمة. يشكل بيان المهمة أيضًا الثقافة التنظيمية لمجموعتك.


يجيب بيان مهمة منظمة التحصيل على أسئلة مثل " ماذا نفعل؟ " ، " من نخدم؟ " أو " كيف نخدم؟ " يمكن أن يكون لبيان المهمة الضعيف أو حتى عدمه تأثير سلبي على نمو المجموعة، لأنه يتحكم في الاتصال والأنشطة والتحفيز لكل موظف في المؤسسة.


يمكن اعتبار الرؤية التنظيمية بمثابة خارطة طريق للمنظمة. يتم تسجيل مستقبل الأعمال التجارية من منظورها التنظيمي، ونتيجة لذلك، يعطي وجودها معنى وتوجيهًا لكل نشاط من أنشطة المنظمة.


من خلال دراسة المنظور التنظيمي للمجموعة، يمكنك الإجابة على أسئلة مثل " ما هي آمال المنظمة وتطلعاتها؟ " ، " ما هي المشاكل الكبيرة التي سنحلها؟ " أو " ماذا أو من نريد تغييره؟ ".


يمكن أن تضمن الرؤية التنظيمية النمو الداخلي والخارجي للمنظمة. تركز الرؤية التنظيمية القوية على ما يهم وترحب بالابتكار والإبداع. إن وجود مثل هذه الرؤية يمكن أن يجمع كل أفراد المنظمة معًا في وحدة موحدة لبذل قصارى جهدهم لتحقيق أهدافهم.


مثالان على الاختلافات في الرؤية التنظيمية وبيان المهمة للعلامات التجارية الكبرى

تسلا: بيان مهمة تسلا بسيط للغاية وواضح: "استخدم الطاقة المتجددة لتسريع تغيير العالم." تنص الرؤية التنظيمية للمجموعة أيضًا على: "إنشاء أفضل شركة سيارات للقرن الحادي والعشرين من خلال تشجيع العالم على استخدام السيارات الكهربائية". التنسيق بين بيان المهمة والرؤية التنظيمية لعلامة تسلا التجارية هو جوهر توحيد مختلف أقسام الشركة. يمكن اعتبار استخدام عبارة "تسريع" في بيان المهمة بمثابة قوة دافعة للمجمع بأكمله. ومع ذلك، فإن عبارة "أفضل شركة سيارات في القرن الحادي والعشرين" يمكن أن ترسخ تطلعات الشركة على المدى الطويل.


أوبر: ينص بيان مهمة أوبر على أن: "مهمة أوبر هي جعل النقل ممكنًا لأي شخص في أي مكان." تحدد الشركة رؤيتها التنظيمية على النحو التالي: "النقل الذكي مع عدد أقل من السيارات وإمكانية الوصول بشكل أفضل. وسائل نقل آمنة ورخيصة وموثوقة. وسائل النقل التي يمكن أن تخلق المزيد من فرص العمل "وجلب المزيد من الإيرادات للسائقين." يعد استخدام كلمة "shipping" خيارًا رائعًا يعكس الغرض الأساسي والعام للمجموعة. يمكن أن يحدد الشرح التفصيلي لطريقة الخدمة في المنظور التنظيمي الاتجاه العام لموظفي الشركة وهو أحد العناصر المهمة لنجاح العلامة التجارية.


كلمات مفتاحية: